النباتات داخل [فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات . إضغط هنا للتسجيل] على اختلاف أنواعها حتمًا تحتاج إلى تغذية مناسبة وتسميد منتظم، حيث تتنوع أساليب التسميد التي يعتمد عليها المزارعين بخصوص هذا الشأن، ومن أشهر طرق التسميد داخل الصوب الزراعية التسميد الورقي الذي يلائم بعض النباتات مثل ثمار الطماطم وغيرها، فما هو التسميد الورقي وكيف يتم استخدامه وما هي أبرز السمات الخاصة به تابع معنا وتعرف على ذلك وكيفية الحصول على [فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات . إضغط هنا للتسجيل].
المقصود بالتسميد الورقي

طريقة التسميد الورقي بسيطة للغاية فهو من أنواع التسميد الذي يعتمد على نوعية خاصة من المحاليل المغذية التي يتم تزويدها للنباتات المزروعة بعد [فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات . إضغط هنا للتسجيل] بهدف مدها بكل ما يلزم من عناصر وفيتامينات مهمة للنمو.
وسمي هذا التسميد بالورقي كونه يعبر إلى داخل النباتات المزروعة في الصوب الزراعية من خلال الأوراق الخضراء الخاصة بالنباتات حيث الثغور المنتشرة على وجه الأوراق التي تمتص المحلول المرشوش الأمر الذي يجعل وصول السماد متفاوت السرعة من نبات إلى آخر.
ومن الأشياء الطريفة بخصوص التسميد الورقي في البيوت المحمية أنه يتأثر بشكل واضح من حيث المفعول بعوامل كثيرة ومتنوعة مثل عمر النبات والأوراق الخاصة به، والميل الظاهر على تلك الأوراق وشكلها كل ذلك يساهم في جعل عملية التسميد متكاملة وذات وقع وتأثير كبير على النمو.
هل التسميد الورقي ضروري في البيوت المحمية؟

بالطبع أي نبات يكون انتاجيته أفضل إذا حصل على التسميد المناسب له، كذلك الأمر بالنسبة إلى النباتات في البيوت المحمية فهي بحاجة كبيرة إلى التسميد سواء الورقي أو غيره، ويمكن أن نوضح أهمية التسميد الورقي من خلال النقاط التالية:

  • التسميد الورقي يمد النباتات المختلفة بكل ما يلزمها من عناصر غذائية ومعادن يحتاج إليها النبات من أجل نموه السليم والمنتظم.
  • أي كان نوعية المحلول الخاص بالتسميد الورقي فهو بالتأكيد يحمل إفادة كبيرة للنبات حيث أن هناك مواد تسميدية طبيعية وأخرى كيماوية.
  • كما أن التسميد الورقي يحقق كثافة إنتاجية خصوصًا إذا تم استخدامه في أوقات منتظمة ومناسبة وبكميات ملائمة لنوعية النبات.
  • يحتاج التسميد الورقي إلى مهارة واحترافية في الاستخدام فإذا توفر هذا الأمر فإن نتائج التسميد تكون إيجابية دائمًا وضرورية كما أوضحنا.

السماد الورقي وزراعة الطماطم

الطماطم من الثمار التي يكثر زراعتها داخل البيوت المحمية وذلك لتلبية الاحتياج الدائم لها طوال العام، وبالطبع تحتاج إلى تسميد مناسب يجعلها تنمو ناضجة ونضرة وبكميات كبيرة، وهنا يتم الإشارة إلى السماد الورقي إذ أنه الأنسب لزراعة ثمار الطماطم، حيث يلاحظ الآتي:

  • السماد الورقي هو أفضل أنواع الأسمدة تناسبًا مع طبيعة ثمار الطماطم والأوراق الخاصة به.
  • كلما تم استخدام السماد الورقي بكميات كبيرة ولكن مناسبة للنبات بدون إفراط كانت النتيجة رائعة إذ محصول طماطم عالي الجودة وكثيف الكمية.
  • من واقع تجارب استخدام السماد الورقي في زراعة الطماطم داخل البيوت المحمية الزراعية اتضح أنه من الممكن زيادة حجم الإنتاجية إلى ما يفوق الواحد وعشرين طن من الطماطم.
  • التسميد الورقي يسهل امتصاصه ودخوله إلى ثمار الطماطم في وقت قصير وبسرعة مما يعوض النبات عن أي نواقص خاصة بتغذيته.
  • تعد نتائج تسميد الطماطم ورقيًا مبشرة بنضارة وصحة المحصول وإمكانية توفيره بشكل دائم من خلال كميات كبيرة.

في النهاية نوضح أن الزراعة في البيوت المحمية سواء بالنسبة إلى ثمار الطماطم أو غيرها من النباتات يحتاج إلى تسميد مناسب ومغذي مثل السماد الورقي الذي تحدثنا عنه بالتفصيل والذي يتم تجهيزه واستخدامه بسهولة ويصل إلى النبات بسرعة وأمان.
وللحصول على أفضل انواع البيوت المحميه يمكنك التواصل مع [فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات . إضغط هنا للتسجيل].