تُعد الزراعة هي أهم القطاعات التي يعتمد عليها في الكثير من المجالات الحياتية فنجد أن اغلب الصناعات تقوم على المحاصيل الزراعية سواء كانت الزيوت التي تستخدم من النبتات والخضر أو صناعة النسيج التي تعتمد على القطن والكتان بالإضافة إلى صناعة الأثاث والتي يتم اعتمادها كليا على جذوع الأشجار كما يتم الاعتماد في أعمال الزراعة على [فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات . إضغط هنا للتسجيل] يتم استخدامها لتسهيل المهام الصعبة في حرفة الزراعة وتتنوع هذه الآلات والأدوات إلى أشكال عديدة ما بين الآلات التي يتم استخدامها يدويا وتكون اغلبها سمن الآلات الزراعية القديمة إلى معدات زراعية حديثة تستخدم عن طريق المحرك أو الماتور وذلك لتوفير الوقت والجهد على العمال المزارعين.

أدوات الفلاحة التقليدية :

تعتبر أدوات الفلاحة التقليدية هي أو معدات زراعية استخدامها الإنسان ليستعين بها في أعمال الزراعة مثل حرث الأرض وتمشيطها وتقليبها بالإضافة إلى أدوات بذر البذور وأيضًا أدوات جمع المحصول والحصادة ومن هذه الأدوات هي أداة المنكوش وتعتبر من الأدوات اليدوية الصغيرة وتكون على شكل يد صغيرة من الخشب ولها رأس حديدي حاد والتي تستخدم في قطع جذوع النباتات وتقليب التربة أيضًا كما يوجد أيضًا من بين معدات زراعية أداة المجرفة وتعرف بين الفلاحين باسم الجاروف أو الرفش وهذه الأداة لا يتم الاستغناء عنها أي مزارع حيث تستخدم في رفع المواد الثقيلة من التراب ويكون لها يد عصا طويلة بحيث يستخدمها الفلاح وهو واقف ويبلغ طولها حوالي متر تقريبا ولها قاعدة فولاذية مسطحة بحيث تحمل التراب والأشياء الثقيلة بسهولة.
ومن اهم معدات زراعية يستخدمها الفلاح هي الفأس وهي آلة يدوية لها عصا خشبية وقاعدة من الفولاذ تستخدم في تقليب التربة الزراعية كما تستخدم أيضًا أثناء بذر البذور داخل التربة والردم عليها كما أنها تستخدم في قطع الأشجار ويعد الفأس من الأدوات التي توجد مع كل فلاح حيث تعتبر هي الأداة الرئيسية لأعمال الزراعة كما يعتمد الفلاح أيضًا على الشاعوب ويتم استخدامها مع حصاد المحاصيل الزراعية مثل القمح والشعير وتتكون من عصا خشبية لها أربعة رؤوس حديدية يتم من خلالها النقر على محصول القمح أو الشعير لتفريغ الحبوب من داخلهما.

أدوات الفلاحة الحديثة والمتطورة :

مع تقدم العصور والأزمنة حدث تطور كبير للعديد من الأدوات الزراعية يستخدمها الفلاح حيث أصبحت الحاجة إلى الموارد الغذائية اكبر مما كان عليه بسبب زيادة إعداد السكان بالإضافة إلى زيادة الرقعة الزراعية سواء العادية أو التجارية فتم من خلال ذلك استخدام معدات زراعية تتناسب مع الوقت وتوفر المجهود والوقت الكبير على المزارعين والعمال ومن بين هذه المعدات الحديثة الجرار ويعتبر الجرار هو الإدارة الأولى للإعمال الزراعية حيث تم الاعتماد عليه من خلال تركيب بعض القطع الحديدية التي توظف كل منها لعمل خاص بها فتم استخدامه لحرث الأرض وأيضًا تسويتها وتقليبها كما يتم وضع أداة فيه تساعد على بذر البذور ونجد أن كل هذه الأعمال كانت قبل اختراع معدات زراعية حديثة تأخذ وقتا كبير وجهد اكبر من الفلاح لأدائها.
كما استطاع المزارعون بعد وجود العديد من معدات زراعية حديثة أن يقومون باستخدام الحصادة والتي تعتبر من الآلات التي تعمل بمحرك داخلي لها يعمل بالبنزين أو السولار ويتم من خلاله حصد المحاصيل الزراعية والتي تعرف بالغلال مثل الأرز والقمح والشعير والذرة إلى العديد من المحاصيل الزراعية الأخرى حيث أن هذه الآلة تقوم بفصل الحبوب عن القش كما أنها تقوم بربط أحزمة القش بشكل جيد حتى يستفيد منها المزارع في وقت لاحق كما أنها تكون أيضًا سهلة التخزين.