المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أراك عصي الدمع



محمد ابو نبأ
09-12-2009, 09:50 PM
أخوتي الافاضل هل تعلمون ان الموصل ومصر تعانقتا وبلهفة
وجمال ونتج عن هذا العناق اجمل مولود هو أغنية أراك عصي
الدمع وغنتها كوكب الشرق والغرب السيدة ام كلثوم فهذه الكلمات
( اراك عصي الدمع ) هي للشاعر والفارس والامير ابو فراس الحمداني الذي ولد وعاش فترة من حياته في الموصل
ثم انتقل الى حلب وكانت حياته القصيرة حافلة بالاحداث وقدم لنا وهو في الاسر اجمل القصائد وفي قصيدة
اراك عصي الدمع التي تعتبر من القصائد الفريدة في شعرنا العربي يقدم لنا الغزل والحماسة والفخر والحزن
والالم حتى ان بعض ابياته سار بين الناس كأمثال بل وتستخدم بعض الايات حتى في خطب الجمعة وقدأشرتها بالون الازرق وهذه القصيدة هدية لاخي م. شلبي ولاخي الصباح ولعشاق السيدة ولعشاق الشعر اليكم قصيدة ابو فراس
الحمداني أراك عصي الدمع:
أراك عصي الدمع شيمتك الصبـر
أما للهـوى نهـي عليك ولا أمـر

بلـى أنا مشتـاق وعندي لوعـة
ولكـن مثلـي لايـذاع له سـر

إذا الليل أضواني بسطت يد الـهوى
وأذللـت دمعا من خلائقـه الكبـر

تكاد تضـيء النـار بين جوانـحي
إذا هي أذكتهـا الصبـابة والفكـر

معللتـي بالوصل والـموت دونـه
إذا مـت ظمـآنا فلا نزل القطـر

حفظـت وضيعـت المـودة بيننـا
وأحسن من بعض الوفاء لك العـذر

ومـا هـذه الأيـام إلاّ صحائـف
لأحرفهـا من كف كاتبهـا بشـر

بنفسـي من الغادين في الحي غـادة
هـو اي لها ذنب وبـهجتها عـذر

تـروغ إلى الواشيـن في وإن لـي
لأذنا بـها عن كل واشيـة وقـر

بـدوت وأهلـي حاضرون لأننـي
أرى أن دارا لست من أهلها قفـر

وحاربت قومـي في هـواك وإنـهم
وإياي لولا حبك الـماء والـخمر

فان يك ماقال الوشـاة ولم يكـن
فقد يهدم الإيـمان ماشيد الكفـر

وفيـت وفي بعض الوفـاء مذلـة
لإنسـانة في الحي شيمتهـا الغـدر

وقـور وريعـان الصبا يستفـزها
فتـأرن أحيـانا كما أرن الـمهر

تسائلنـي من أنت وهـي عليمـة
وهل بفتـى مثلي على حاله نكـر

فقلت كما شاءت وشاء لها الـهوى
قتيـلك قالـت أيهـم فهم كثـر

فقلـت لهـا لو شئـت لم تتعنتـي
ولم تسألـي عني وعندك بي خبـر

فقالت لقد أزرى بك الدهر بعدنـا
فقلـت معاذ الله بل أنت لا الدهـر

وما كان للأحـزان لولاك مسـلك
إلى القلب لكن الهوى للبلى جسـر

وتـهلك بين الهزل والجد مهجـة
إذا ماعـداها البيـن عذبها الهجـر

فأيقنـت أن لاعز بعـدي لعاشـق
وأن يـدي مـما علقت به صفـر

وقلبـت أمري لا أرى لي راحـة
إذا البيـن أنسانـي ألح بي الهجـر

فعدت إلى حكم الزمان وحكمهـا
لهـا الذنب لاتجزى به ولي العـذر

كأنـي أنادي دون ميثـاء ظبيـة
على شرف ظميـاء جللها الذعـر

تـجفل حينا ثـم ترنـو كأنـها
تنـادي طلا بالواد أعجزه الخضـر

فـلا تنكرينـي يا ابنة العـم إنـه
ليعـرف من أنكرته البدو والحضـر

ولا تنكرينـي إننـي غيـر منكـر
إذا زلت الأقدام واستنـزل النصـر

وإنـي لـجـرار لكـل كتيبــة
معـودة أن لايـخل بـها النصـر

وإنـي لنـزال بكـل مـخوفـة
كثيـر إلى نزالهـا النظـر الشـزر

فأظمأ حتـى ترتوي البيض والقنـا
وأسغب حتـى يشبع الذئب والنسر

ولا أصبح الـحي الخلوف بغـارة
ولا الجيش مالـم تأته قبلي النـذر

ويـارب دار لم تـخفنـي منيعـة
طلعـت عليها بالردى أنا والفجـر

وحـي رددت الخيل حتى ملكتـه
هزيـما وردتنـي البراقع والخمـر

وساحـبة الأذيـال نحوي لقيتهـا
فلم يلقها جافـي اللقاء ولا وعـر

وهبت لها ما حـازه الجيش كلـه
ورحت ولم يكشف لأبياتـها ستر

ولا راح يطغينـي بأثوابـه الغنـى
ولا بات يثنينـي عن الكرم الفقـر

وما حاجتي بالـمال أبغي وفـوره
إذا لم أفر عرضي فلا وفـر الوفـر

أسرت وما صحبي بعزل لدى الوغى
ولا فرسـي مهـر ولا ربه غمـر

ولكن إذا حم القضاء على امـرئ
فليـس له بـر يقيـه ولا بـحر

وقال أصيحـابي الفرار أو الـردى
فقلت هـما أمران أحلاهـما مـر

ولكننـي أمضي لـما لايعيبنـي
وحسبك من أمرين خيرهما الأسـر

يقولون لي بعت السـلامة بالردى
فقلـت أما والله مانالنـي خسـر

وهل يتجافى عني الـموت ساعـة
إذا ماتـجافى عني الأسر والضـر

هو الموت فاختر ماعلا لك ذكـره
فلم يمت الإنسان ماحيي الذكـر

ولا خيـر في دفع الردى بـمذلة
كما ردها يوما بسـوءته عمـرو

يـمنون أن خلـوا ثيابي وانـما
علي ثيـاب من دمائهـم حـمر

وقائم سيـف فيهم أندق نصلـه
وأعقاب رمح فيهم حطم الصـدر

سيذكـرني قومي إذا جد جدهـم
وفي الليلة الظلماء يفتقـد البـدر

فإن عشت فالطعن الذي يعرفـونه
وتلك القنا والبيض والضمر الشقر

وإن مـت فالإنسان لابد ميـت
وإن طالت الأيام وانفسح العمـر

ولو سد غيري ماسددت اكتفوا به
وما كان يغلو التبر لو نفق الصفـر

ونحن أنـاس لا توسـط عندنـا
لنا الصدر دون العالـمين أو القبر

تـهون علينا في المعالي نفوسناـ

ومن خطب الحسناء لم يغله المهر

شلبي سعيد
09-12-2009, 10:06 PM
اخي وحبيبي / محمد ابو نبأ

قد جائت قصيدتك علي حجرات قلبي

اني اعشقها
واعشق سيدة الغناء العربي


واليك القصيدة بالشرح

ارجو ان تعجبك


أراك عصي الدمع
للشاعر أبو فراس الحمداني


أراك عصي الدمع شيمتك الصبر **** أما للهوى نهي عليك ولا أمرُ ؟
أي أراك تعصى الدمع وتخرج من طاعته ، من أخلاقك الصبر ، أليس للحب أمر ونهي عليك ؟


بلى أنا مشتاق وعندي لوعة **** لكن مثلي لا يذاع له سرُ
أي نعم أنا مشتاق وعندي حرقة في القلب ، لكن مثلي لا يفشى له سر .


إذا الليل أضواني بسطت يد الهوى **** وأذللت دمعا من خلائقه الكبرُ
أي إذا الليل أضعفني مددت يد الحب ، وأضعفت دمعا من صفاته العظمة والتجبر .


تكاد تضيء النار بين جوانحي **** إذا هي أذكتها الصبابة والفكرُ
أي تكاد تضيء النار بين أوائل ضلوعي تحت الترائب ، إذا هي أشعلها الشوق والتفكير .


معللتي بالوصل والموت دونه **** إذا مت ظمآنا فلا نزل القطرُ
أي أطمعتني بالوصل والموت دون ذلك ، إذا مت عطشانا وما نزل المطر .


بدوت وأهلي حاضرون لأنني **** أرى دارا لست من أهلها قفرُ
أي أتيت من البادية حيث هي الحبيبة ، وأهلي مقيمون في الحضر ، لأني أرى الدار التي أنتِ لستِ منها ، أرضا لا ماء فيها ولا ناس ولا كلأ .


وحاربت قومي في هواكِ وإنهم **** وإياي لولا حبكِ الماء والخمرُ
أي حاربت قومي لأجل حبكِ ، وإني لولا حبكِ لامتزجت بهم كما يمتزج الماء والخمر .


فإن كان كما قال الوشاة ولم يكن **** فقد يهدم الإيمان ما شيد الكفرُ
أي إذا قال الوشاة أنني وفيت لإنسانة شيمتها الغدر ، فالحب الصادق يهدم ما بناه قول الوشاة .


وفيت وفي بعض الوفاء مذلة **** لآنسة في الحي شيمتها الغدرُ
أي يقول الوشاة أني وفيت لإنسانة شيمتها الغدر ، والوفاء في ذلك مذلة .


وقور وريعان الصبا يستفزها **** فتأرن أحيانا كما يأرن المهرُ
أي رزنت وثبتت وأول الصبا يستخفها ، فتمرح أحيانا كما يمرح وينشط المهر .


تسائلني من أنت وهي عليمة **** وهل بفتى مثلي على حاله نكرُ
أي تسألني من أنت وهي تعلم ، وهل فتى على حالي من الشهرة أو اللوعة يجهل ولا يعرف ؟


فقلت كما شاءت وشاء لها الهوى **** قتيلك قالت أيهم فهم كثرُ
أي أجبتها بإرادتها وإرادة هواها ، أنا قتيلك ، قالت أي واحد منهم فهم كثيرون ؟


فقلت لها لو شئت لم تتعنتي **** ولم تسألي عني وعندك بي خبرُ
أي قلت لها إذا أردتِ لم تسأليني عن شيء يشق عليكِ ، ولم تسألي عني وعندكِ بي علم .


فقالت لقد أزرى بك الدهر بعدنا **** فقلت معاذ الله بل أنتِ والدهرُ
أي قالت لقد حقرك الدهر ، فقلت معاذ الله بل أنتِ والدهر معا .


فأيقنت أن لا عز بعدي لعاشق **** وأن يدي مما علقت به صفرُ
أي أن حبه لها قد حقره على عزته ورفعة قدره ، لذلك لا عز لعاشق لها بعده ، وأدركت أن ما تعلقت به من الآمال خرجت يدي منه خالية .


وقلبت أمري ولا أرى لي راحة **** إذا البين أنساني ألح بي الهجرُ
أي نظرت في أمري ولا أرى لدي راحة ، إذا الفراق أنساني ، يلح بي البعد .


فعدت إلى حكم الزمان وحكمها **** لها الذنب لا تجزى به ولي العذرُ
أي عدت إلى قولي بل أنتِ والدهر ونظرت في حكمها ، أنا معذور وهي المذنبة .


كأني أنادي دون ميثاء ظبية **** على شرف ظمياء جللها الذعرُ
أي كأني أنادي دون التلعة ظبية ، مكانها عالي رقيقة الجفون ، غطاها الخوف والفزع .


تجفل حينا ثم ترنو كأنها **** تنادي طلابا بالواد أعجزه الحضرُ
تمضي وتسرع حينا ، ثم تديم النظر بسكون الطرف ، كأنها تنادي ولد الظبية بالواد عجز عن الركض ، أي أنادي هذه الحبيبة لتدنو إلي وتترك هجري ، فتشرد مبتعدة ثم تنظر إلي كأنها تدعوني ، فهي تشبه ظبية رقيقة الأجفان واقفة في مكان عال وقد شملها الذكر من الصيادين ، فحينا تبعد وحينا ترنو للواد ، كأنها تنادي ولدا لها عجز عن اللحاق بها .


فلا تنكريني يا ابنة العم إنه **** ليعرف من أنكرته البدو والحضرُ
أي لا تنكري معرفتي ، فإن من أنكرتيه تعرفه البدو والحضر .


ولا تنكريني إنني غير منكر **** إذا زلت الأقدام واستنزل النصرُ
أي لا تنكريني فأنا معروف ، إذا تعثرت أقدام الفرسان في الحرب لهولها ونزل عليهم النصر .


وإنني لنزال بكل مخوفة **** كثير إلى نزالها النظر الشزرُ
أي أنا أنزل بكل أرض مخوفة يكثر فيه الأعداء ، ينظر نظرة الغضبان المباغض .


وإني لجرار لكل كتيبة **** معودة أن لا يخل بها النصرُ
أي وأنا أجر كل جيش تعود أن لا يغيب عنه النصر .


فأظمأ حتى ترتوي البيض والقنا **** وأسغب حتى يشبع الذئب والنسرُ
أي أعطش حتى تشرب السيوف والرماح من الدماء ، وأجوع حتى تشبع الذئاب والنسور من لحوم القتلى .

ولا أصبح الحي الخلوف بغارة **** ولا الجيش ما لم تأته قبلي النذرُ
أي لا آتي صباحا على جيش رجاله غائبون ، ولم يبق منه إلا العاجزون والنساء ، دون أن أنذره ، فلا أغزو جيشا قبل أن أنذره .


ويا رب دار لم تخفني منيعة **** طلعت عليها بالردى أنا والفجرُ
أي رب دار لم تخفني ، طلعت عليها مع الهلاك أنا والفجر .


وحي رددت الخيل حتى ملكته **** هزيما وردتني البراقع والخمرُ
أي رجع عن الحي بعد أن استوى عليه ، ولم يسبِ النساء ولا هتك خدورهن .


وساحبة الأذيال نحوي لقيتها **** فلم يلقها جافي اللقاء ولا وعرُ
أي رب فتاة لقيتها بعد النصر آتية إلي تسحب أذيالها تبخترا لما هي عليه من النعمة ، فأحسنت لقاءها ولم أكن جافيا صعبا .


وهبت لها ما حازه الجيش كله **** ورحت ولم يكشف لأبياتها سترُ
أي أن هذه الفتاة جاءته متكلة على شهامته ، تسأله أن يرد أموال الحي التي غنمها ، فوهبها كل ما حازه الجيش ، وفارقها وهي مكرمة مصونة .


ولا راح يطغيني بأثوابه الغنى **** ولا بات يثنيني عن الكرم الفقرُ
أي لم يجعلني الغنى طاغيا ظالما مسرفا في المعاصي ، ولم يمنعني الفقر عن الكرم .


وما حاجتي بالمال أبغي وفوره **** إذا لم أفر عرضي فلا وفر الوفرُ
أي وما هي حاجتي بالمال إذا لم أصن عرضي ؟


أسرت وما صحبي بعزل لدى الوغى **** ولا فرسي مهر ولا ربه غمرُ
أي أسرت ولا سلاح معي في الحرب ، وفرسي مجرب في الحروب ، لا مهر حديث العهد بخوض المعامع

الصباح النجار
09-12-2009, 10:27 PM
الله عليككم يامحمد وياشلبي
قلتما فابدعتما
بارك الله فيكم

محمد ابو نبأ
09-12-2009, 10:32 PM
أخي وحبيبي الباشا أكيد تعجبني فأنا أيضا من عشاق السيدة وكل أغانيها وبالذات اللي باللغة الفصحى وشكرا على مرورك الكريم نورت الصفحة وشكرا على الشرح

محمد ابو نبأ
09-12-2009, 10:41 PM
الله عليك انت يباشا يا أستاذنا ويا عم الكل انت حامل الراية ونحن ورائك نسير نورت الصفحة حبيبي الصباح بمليون واط

سُلاف
09-13-2009, 02:30 PM
شكرا لك يا اخي محمد
اراك عصي الدمع قصيدة ان صح التعبير : اجتمع لها الفخران
نظم كلماتها الشاعر الامير ابو فراس الحمداني
وشدت بها سيدة الطرب العربي الست ام كلثوم
ولا باس من الاشارة الى انه قد قام احد ائمة المملكة المتوكلية اليمنية بمحاكاة القصيدة او ما يسمى بالتشطير
هو الامام احمد بن يحيى بن حميد الدين مما زاد القصيدة جمالا و رونقا بنظري
وان كانت الآراء تختلف بخصوص ذلك
اليكم منها بعض الابيات

أراك عصي الدمع شيمتك الصبرُ *** مهاباً تحامتك النوائبُ والدهرُ
سمت بك أخلاقٌ فما قيل بعدها *** أما للهوى نهيٌ عليك ولا أمرُ

بلى أنا مشتاق وعندي لوعة *** ولكن لأمرٍ دونه الأنجمُ الزهـرُ
أريد العلى لا أبتغي الدهر دونها *** ولكن مثلي لا يذاعُ لــه سرُ

إذا الليل أضواني بسطت يد الهوى *** لدك دياجي الخطب كي يطلع الفجرُ
وفزتُ بما أهواه قسراً ولم أقل *** وأذللت دمعاً من خلائقه الكبـرُ

تكاد تضيء النار بين جوانحي *** إذا صـدني عـمـا سـعيتُ له أمرُ
فأبصرُ في الظلماء أمري بنورها *** إذا هي أذكتها الصبابة والفكرُ

معللتي بالوصل والموت دونه *** لكي الويل سيّان التواصل والهجرُ
سأشفي غليل النفس من كل مفخرٍ *** إذا مت ظمآناً فلا نزل القطرُ

بدوت وأهلي حاضرون، لأنني *** رأيت هنات القوم مصدرها المصرُ
وشرفت نفسي بالبداوةِ ، إنني *** أرى أن داراً لست من أهلها قفـرُ

وحاربت أهلي في هواك،وإنهم *** هم القوم لا يخفى لهم أبداً ذكرُ
وما كنت أقلوهم وكيف وإنهم *** وإياي، لولا حبك، المـاء والخمـرُ

فإن يك ماقال الوشاة ولم يكن *** فلا ذنب إلا من ذوائبك الخترُ
وإن زعموا صدق الذي قد تقولوا *** فقد يهدم الإيمان ما شيد الكفرُ

شهد الرضاب
11-02-2009, 11:54 PM
الاخ/ محمد ابونبا

موفق الاختيار والتنظيم
وجمال كلمات القصيدة
اراك عصي الدمع شيمتك الصبر
اما للهوي نهي عليك ولا امر
نعم ؟؟؟؟؟

سلمت يداك اخي ال فاضل
في انتظار مديدك
يبدو انك اخي صاحب زوق رفبع وحس جليل
good

سندس
11-03-2009, 10:31 AM
اخي محمد ابو نبأ

سلمت يمناك على الموضوع الجميل

المهندس صلاح الجريصي
07-21-2010, 01:17 PM
قصيدة رائعة تسلم على حسن الاختيار

كدي
08-19-2010, 11:56 AM
الله عليك سيدي ابا نبأ
لقد اثلجت قلوبنا يا رجل
دمت بأطيب المنى