المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الميكورايزا الشجرية وإمكانياتها في تطوير الزراعة النسيجية لنخيل التمر



لوسيان
07-03-2011, 05:12 PM
بحسب المركز الدولي للزراعة الملحية في دولة الإمارات العربية المتحدة فقد تبين في البحث الذي قدمته عن الميكورايزا الشجرية وإمكانياتها في تطوير الزراعة النسيجية لنخيل التمر الذي يعني من مشاكل الجفاف والملوحة كعاملين هامين يحدان من نموه فقد تبين أن الميكوريزا تشكل رابط تكافليا مع جذور النخيل في أماكنها الطبيعية لذلك فان الميكوريزا تمتلك امكانيات لتطوير هذه الزراعة واستدامتها ضمن البيئات الصعبة والمهملة

وتركزت هذه الدراسة على تحديد أثر التطعيم بواسطة فطور الميكوريزا الشجرية ، على نمو وإنشاء زراعة أنسجة النخيل في مرحلة الحضانة تحت مختلف نظم الأسمدة وظروف الملوحة. تم تلقيح تشكيلة من الشجيرات بطريقة (الزراعة النسيجية) ذات عمر سنة واحدة من نخلة التمر، من صنف الخنيزي، بواسطة فطريات الميكوريزا الشجرية التجارية، وتمت زراعتها في بيت زجاجي
وضعت جميع العلاجات مع اعتبار الملوحة العامل الرئيسي ، والأسمدة كعامل ثانوي ، والميكوريزا كثانوي فرعي . وتم جمع البيانات كعدد أوراق الشجر، طول النباتات ، وارتفاع الجذع ، جفاف الأوراق ، جفاف الجذع ، جفاف الجذر، عدد الأوراق ، طول النبات ، عرض أوراق ، مساحة الأوراق الكلية ، (مؤشر قراءة الكلوروفيل بالنبات) في البيت الزجاجي ، بينما تم قياس مستعمرة ميكوريزا الجذور وفقاً للإجراءات المختبرية القياسية في مختبرات بيوميك في ألمانيا .
ووجد لأول مرة، على حد علمنا، أن نخيل التمر يستفيد استفادة غير عادية من التطعيم بالميكوريزا الشجرية في مرحلة الحضانة. حيث أظهرت النباتات نمواً أفضل في أنظمة التسميد المنخفض من المرتفع الموصى بها حالياً، مستويات التخصيب المستخدمة تليها مشاتل تجارية لشتلات من نفس العمر. فهو يبين أن نخيل التمر تعتمد إلزامياً على شريك ميكروبيولوجي تكافلي للنمو والتأسيس المبكر.
من النتائج التي توصلت إليها هذه الدراسة أن التطعيم بالفطور يحقق فائدة كبيرة لإنشاء غراس النخيل في مرحلة الحضانة . ومن الصواب التطعيم خاصة ، شتلة نخيل نسيجية بطعوم ذات جودة عالية من الميكوريزا الذي يحتوي على عدد مضمون من أبواغ أصناف الميكوريزا.


منقول للفائدة
http://al3loom.com/?p=1093